Search
Close this search box.

كيف تخطو خطوة في عالم الاستثمار في مصر

الاستثمار في مصر

إن بناء ثروة كبيرة يتطلب منك أن تعتمد على المشروع الاستثماري الذي يكون له مبيعات مالية كبيرة. ذو عائد مادي قادر على تغطية النفقات الخاصة بالمشروع، والتكاليف المتغيرة. بالإضافة إلى أن يكون هناك بالفعل هامش ربحي قادر على أن يوفر إليك ربح موسمي يمكنك من خلاله أن تقوم بتكوين الثروة التي تحلم بها. لذلك تعد الخطوة الأولى وبداية طريقة هذا المشوار يتوقف على الفكرة الاستثمارية التي يمكن أن تقوم باقتنصاها وتطبيقها كي تتمكن من حصد ما يمكن أن تنتج من أرباح، بالإضافة إلى أن الاستثمار في مصر يتطلب منك أن تتأكد من كل خطوة تتخذها كي تمتلك بالنهاية المشروع الاستثماري الناجح.

خطوات بدء الاستثمار

كي تتمكن من البدء نجد أن الفكرة الاستثمارية تعد الخطوة الأولى التي يمكن منها أن تبدأ بها هذا الطريق. ولذلك سنتعرف على أهم الأسس التي يمكن بناء عليها أن تتخذ منها المسار الاستثماري عن طريق التدقيق في اختيار فكرة المشروع، وما يليها من خطوات يمكن أن تتخذها، ومن أهم هذه الخطوات:

  • اختيار الفكرة الاستثمارية

إن من العبث وأكثر الأفكار المخلوطة والأفكار الخاطئة التي يقع بها الكثير من المستثمرين هي فكرة التقليد. حيث أن التقليد من أكثر الخطوات السيئة والتي يتم اتخاذها بشكل خاطئ. حيث أنك كي تتمكن من اختيار الفكرة الاستثمارية لابد أن يكون لديك بالفعل أساس يتم بناء عليها اختيار الفكرة الاستثمارية. ومن أهم هذه الأسس التي يمكن بناء عليها أن تختار الفكرة المناسبة ما يلي:

  • اختيار المنتج الأقل تواجدًا

حين تقوم بالحصول على البيانات والإحصائيات المكتبية أو تقوم بالتحليلات الميدانية للسوق الذي تريد أن تقوم بتنفيذه. فأنت بالفعل سترى كافة المنتجات التي يتم عرضها وبناء عليها نجد أن يمكن أن ترى المنتجات التي يتم عرضها بشكل أقل.

أو ربما يمكن أن تصل إلى أحد هذه الحلقات المفقودة، أي المنتجات التي لا يتواجد بالفعل وجود لها على أرض الواقع في المواقع الجغرافية أو الأسواق التي تقوم باستهدافها، ومن هنا يمكنك أن تصل إلى الفكرة الاستثمارية التي يمكن أن تطرحها وتحقق من خلالها المبيعات التي ترغب بها، بسبب ضعف المنافسة، التي لا تكاد أن توجد من الأساس، بالإضافة، إلى أن هناك الكثير من العناصر الأخرى التي يمكن أن تجنيها وهي ضمان أن يكون هناك طلب عى هذا المنتج.

  • حل المشكلات

أي بيئة من البيئات التي يتواجد بها المستثمرين لابد أن يكون هناك بعض المشكلات التي يعاني منها المستهلكين. وبناء عليه يمكنك أن تقوم بالبحث عن حل هذه المشكلات، أو إيجاد الحل الذي بناء عليه يمكنك أن تقوم بالوصول إلى المنتج الذي يمكن منه أن تقوم بحل هذه المشكلات.

لذلك تعد هذه الطريقة هي المثلى التي يمكن من خلالها أن تضمن أن تكون الفكرة الاستثمارية التي تريد تنفيذها هناك حاجة ماسة إليها. ومن هنا تستطيع بالفعل أن تحقق ما ترغب من أرباح.

  • تعزيز الأفكار الاستثمارية القائمة

لا نتحدث على الإطلاق عن التقليد، بل التجديد، إن فكرة أن تقوم بإنشاء أحد المشروعات المماثلة إلى المشروعات القائمة دون أي إضافة. فأنت بالفعل لا تقوم بإضافة أي شيء، بل عندما تقوم بتطوير هذا المشروع. وتقوم بجعل المنتج الجديد الذي تقوم بتقديمه الأفضل من حيث المميزات ومن حيث مقدار الفوائد التي يمكن أن تعود من خلاله على المستثمر ففي هذه الحالة يمكنك بالفعل أن تقوم بحصد الأرباح المادية التي ترغبها.

  • دراسة الجدوى القوية

لا يعني أنك وفقت في اختيار الفكرة الاستثمارية أنك بالفعل يمكنك أن تقوم بتحقيق النجاح. لذلك يجب أن تعلم أن مقدار الأرباح المادية التي يمكن أن تجنيها من خلال المشروع الاستثماري الناجح هي ما يمكن أن تحصل عليها من وظيفة لسنوات طوال، أي الأرباح النسوية يمكن أن تعادل عشرات السنوات من العمل المهني.

لذلك الأمر يحتاج إلى الكثير من التفاصيل الدقيقة التي تقوم بالاهتمام بها، العمل يحتاج منك أن تقوم بحصد دراسة الجدوى التي تعد بمثابة النور الذي يمكن من خلاله أن تنير ظلمات طريق الاستثمار الذي تسير به، ويمكنك في الوقت نفسه أن تقوم بتخطي كمية المعوقات التي يمكن أن تتعرض إليها، وما تقوم دراسة الجدوى بإضافته إلى المشروع الخاص بك ما يلي:

– تعمل على التأكد عبر الاستراتيجيات المتقدمة بمعرفة كافة العناصر والمؤثرات التي يمكن أن تساهم في نجاح الفكرة الاستثمارية.

– تهتم الدراسة بتحديد كافة الإحصائيات التي تحتاج إليها من خلال المشروع الاستثماري الخاص بك. ويمكن أن تقوم بحصرها مع المنافذ الذي يمكن أن تقوم بشراء هذه المعدات التي تحتاج إليها من خلالها.

– تعمل دراسة الجدوى على قياس كمية المخاطر التي يمكن أن يتعرض إليها المشروع والقيام بوضع الاحتمالات والحلول التي يمكن من خلالها أن تقوم بتخطي كافة هذه المعوقات.

– تعمل الدراسة على تعزيز النتائج الربحية للمشروع عن طريق توفير مميزات إضافية في المنتجات التي يتم توفيرها وبناء عليها يكون هناك إقبال من قبل الشركات عليها.

  • الطاقة البشرية

من أهم خطوات بدء الاستثمار في مصر أن تضع هذه القاعدة في ذهنك، وهي أن الاستثمار يتوقف فقط على كفاءة الطاقة البشرية، فالأمر الذي يجب أن تعلمه أن الإنسان هو من يقوم بإدارة الآلة وليس العكس صحيح، بل أن هناك بالفعل دور في تعزيز نجاح المشروع للإنسان في أن يقود المشروع إلى النجاح رغم بساطة الإمكانيات، أكثر من أن يكون هناك الأدوات التقنية الحديثة ولكن لا يوجد أي نوع من أنواع الكفاءة، ولذلك فمن أهم المعايير التي يمكن بناء عليها أن تختار الطاقة البشرية التي يحتاج إليها المشروع الاستثماري ما يلي:

– لابد أن تختار العمالة وتسكينها على حسب الكوادر العلمية التي تتناسب مع الوظيفة المطروحة. فلا يجب أن يتم تسكين أي عامل في وظيفة دون أن يكون مهيأ من الناحية الأكاديمية لأداء هذه الوظيفة.

– الأمر الثاني هو الخبرة أو التدريب، فالكثير من رواد الأعمال يفضلون الشباب أصحاب النشاط، أو المدربون بشكل عملي على هذا العمل، أكثر من العمالة التي لا تمتلك أي نوع من الخبرة عن هذا المشروع أو ما يمكن أن يقدمه.

– الحرص الدائم على التشجيع الدوري للعمالة، بالإضافة إلى أهمية أن يكون هناك تقييم أساسي للمستوى بين طارة وأخرى من أجل ضمان أن يتم الحصول على المستويات التي تساهم في إضافة جديد إلى هذه الشركة وليس العكس.

هذه أهم خطوات بدء الاستثمار في مصر ولذلك للحصول على دراسة الجدوى التي يتم إعدادها على يد مجموعة من الخبراء والمختصين تواصل الآن مع شركة “ارتقاء” أفضل شركات إعداد دراسات الجدوى.

ماذا تعرف عن مكتب ارتقاء ؟

ما هو تحليل الجدوى الاقتصادية من مكتب استشاري لدراسة جدوى؟

مكتب ارتقاء هو من اهم مكاتب دراسات الجدوى يعمل بالتعاون مع شركات دراسات جدوى في دول أخري مثل المملكة العربية السعودية، ولديه فريق احترافي له خبرة 10 سنوات في مجال الاستشارات الاقتصادية.

كيف أتواصل مع مكتب ارتقاء لدراسات الجدوى؟

فوائد دراسة الجدوى من مكتب دراسة جدوى في ليبيا

يمكنك التواصل معنا عبر info@ertikaa.com - +201002113261

ما هي مكونات دراسة الجدوى في شركة ارتقاء ؟وهل الدراسة في مكتب ارتقاء معتمدة ؟

كيفية إجراء دراسة جدوى

تتكون دراسة الجدوى المُقدمة من مكتب ارتقاء، من ثلاثة أجزاء رئيسية، مالي، فني، تسويقي، كما يراعي الجوانب القانونية والبيئية للمشروع، والدراسة بالفعل مع شركة ارتقاء معتمدة لدى جهات الدعم والتمويل وتوافي اشتراطات جهاز التمويل في بلدك.

أين مقر شركة ارتقاء لدراسات الجدوى؟

جمهورية مصر العربية، بني سويف المملكة العربية السعودية، الأحساء، الهفوف

لماذا يجب أن تتعامل مع ارتقاء لدراسات الجدوى ؟

تعرف على دراسة جدوى مكتب استشارات ادارية

دقة في العمل والتزام في مواعيد التسليم، وضع خطة لدراسة جدوى احترافية ذات مقاييس عالمية لمشروعك.، مكتب معتمد بمعني أن رأس مال مشروعك في مكانٍ موثوق.، فريق عمل من خبراء ومختصين في الاستشارات الاقتصادية.

شارك: