Search
Close this search box.

كيف تصنف ارتقاء أفضل شركة دراسة جدوى اقتصادية دراسة الجدوى؟

أفضل شركة دراسة جدوى اقتصادية

تعد دراسة الجدوى هي أولى الخطوات الرئيسية التي تنطلق منها في عالم الاستثمار، حيث أنها اليقين والتأكد من إلى الفكرة الاستثمارية التي تريد تنفيذها بالفعل ناجحة.

فالكثير من المشروعات التي تتعرض إلى الفشل بسبب ضعف الدراسة، أو عدم اكتمال أركانها، حيث أن الدراسة المتكاملة هي التي يتم بالفعل عبرها تحليل الفكرة الاستثمارية من كافة النواحي الاجتماعية والقانونية والمالية، والفنية، بالإضافة إلى خطة العمل المتكاملة التي يسير عليها المشروع من أجل تحقيق النجاح.

بالإضافة إلى أن دراسة الجدوى تضمن تخطي المشروع لأي نوع من أنواع المخاطر التي يمكن التعرض إليها من قبل المشروع، لذلك يجب الحرص للحصول على الدراسة المتكاملة ولا تقوم بتنفيذ المشروع بدونها.

ما هي تصنيفات دراسة الجدوى؟

لا تعد دراسة الجدوى مجرد مجموعة من الأفكار والبيانات التي يتم تجميعها، بل لها العديد من المدلولات والكثير من الأغراض، فهي بمثابة العمل الفني القائم على أسس علمية ومنهجية، تسعى من قبل المشروع الاستثماري إلى توفير وتنفيذ الكثير من البيانات والخطط والاستراتيجيات حول الفكرة الاستثمارية.

ويتعلق نجاح الفكرة الاستثمارية بقوة الدراسة، فكلما كانت الدراسة بالفعل قوية كلما تمكن من الوصول إلى النتائج الأفضل، لذلك تعد أفضل شركة دراسة جدوى اقتصادية وجهتك نحو تحقيق نجاح أكبر، ومن أهم التصنيفات التي يمكن تدور حولها دراسة الجدوى ما يلي:

– التصنيف الوظيفي

للدراسة الكثير من التصنيفات، والذي أبرزها بالفعل الجانب الوظيفي، حيث أن الدراسة يتم تصنيفها وفق الوظيفة الأساسية التي يتم إعداد الدراسة من أجلها.

فعلى سبيل المثال إذا تم إعداد دراسة الجدوى من أجل الوظيفة القانونية والأوراق الرسمية والاقرارات الخاصة بالمشروعات سواء الناشئة أو المشروعات الحالية يتم تصنيف الدراسة بأنها دراسة قانونية.

أما إذا كانت الدراسة تهتم بالأرباح والتكاليف الخاصة بالمشروع الاستثماري، يتم تصنيف الدراسة بأنها تهتم بالجانب المالي وطبقًا لوظيفتها تسمى الدراسة بدراسة الجدوى المالية.

– التصنيف النفعي

من أهم العناصر الأساسية التي يتم تصنيف دراسة الجدوى وفقًا لها هي المنفعة التي يتم تقديمها إلى المشروعات التي يتم إعداد دراسة الجدوى لها.

ومن أهم التصنيفات التي تتعلق بالفكرة الاستثمارية من حيث المنفعة التي يمكن أن تعود على المشروع هي المنفعة العامة أو المنفعة الخاصة، فهناك الدراسة ذات المنفعة العامة أو ذات المنفعة الخاصة.

– التصنيف التحليل للدراسة

هناك تحليلان فقط يتم بناء عليهما تحليل الفكرة الاستثمارية، ولذلك فالدراسة يتم تصنيفها وفق لهذين التحليلين، وهو الأمر الذي يمنحك القدرة على الوصول إلى التصنيف المميز، لذلك نجد أن التصنيف يكون كالآتي:

 – الدراسة المبدئية: وهي الدراسة السطحية أو القشورية التي يتم تصنيف المشروع وفقًا لها، وهو الأمر الذي يمنحك القدرة على تحقيق النتائج المبدئية، بشأن إمكانية تحليل الفكرة الاستثمارية ككل أم لا.

 – الدراسة التفصيلية: وهي الدراسة التي يتم وفق لها تحليل الفكرة الاستثمارية من كافة الجوانب على النحو الذي يجعلك تصل إلى المميزات ونقاط القوة التي تتواجد بالفكرة الاستثمارية، وهو الأمر الذي يعينك بالفعل على أن تقوم بجني كمية الأرباح المادية.

ما هي المجالات التطبيقية لدراسة الجدوى؟

هناك العديد من المجالات التطبيقية التي يمكن أن تمر بها دراسة الجدوى، وهذه المجالات التطبيقية بالفعل هي ثلاث مجالات رئيسية، والتي تدفع المستثمر بالنهاية إلى اتخاذ القرار الاستثماري النهائي.

لذلك نجد أن دراسة الجدوى يتم تصنيفها بالفعل وفق ثلاث مجالات رئيسية بالفعل وهي:

– المشروعات الجديدة

من أكثر المجالات الخاصة بدراسة الجدوى انتشارًا حيث أن المستثمرين الجدد يحتاجون ما يطمأنهم ويتأكد لهم أن الفكرة الاستثمارية التي يريدون بالفعل تنفيذها على أرض الواقع.

وفق هذا المجل فإن دراسة الجدوى تختلف من حيث العمق، ومن حيث الطريقة التي يتم إعدادها بها، ويختلف من حيث البيانات والمعلومات التي يتم توفيرها من خلال دراسة الجدوى.

– دراسات الجدوى التوسعية

لا نتحدث بالفعل عن المشروعات الجديدة أو الناشئة بل نتحدث عن المشروعات القائمة على أرض الواقع، حيث أن هذه المشروعات تكون الأرباح أو الحجم الخاص بها غير مُرضية إلى المستثمر، لذا يسعى المستثمر إلى القيام بالعديد من التوسعات وذلك من أجل القيام بزيادة حجم المؤسسة، أو مضاعفة الأرباح المادية.

وهذا الأمر يكون عبارة عن دراسة تتضمن إضافة خط إنتاجي إضافي إلى المشروع، أو القيام بإضافة وتعديل المنتج الحالي، وذلك من أجل القيام بالتحسين الجيد له، ولزيادة الطلب على هذا المنتج.

يمكن أن يكون التوسع من أجل زيادة الطاقة الإنتاجية الخاصة بالمشروع الاستثماري ككل، وفي كل الحالات التي تم ذكرها يتم تصنيف دراسة الجدوى على أنها دراسة الجدوى التوسعية التي يتم السعي من خلالها من أجل مضاعفة الأرباح المادية التي يُراد الحصول عليها من خلال المشروع.

إذا كنت ترغب بالحصول على دراسة الجدوى الشاملة التي تتمكن منها من تحقيق كمية الأرباح المادية التي تكفي طموحك الاستثماري، تواصل الآن مع شركة “ارتقاء” أفضل شركة دراسة جدوى اقتصادية.

ماذا تعرف عن مكتب ارتقاء ؟

ما هو تحليل الجدوى الاقتصادية من مكتب استشاري لدراسة جدوى؟

مكتب ارتقاء هو من اهم مكاتب دراسات الجدوى يعمل بالتعاون مع شركات دراسات جدوى في دول أخري مثل المملكة العربية السعودية، ولديه فريق احترافي له خبرة 10 سنوات في مجال الاستشارات الاقتصادية.

كيف أتواصل مع مكتب ارتقاء لدراسات الجدوى؟

فوائد دراسة الجدوى من مكتب دراسة جدوى في ليبيا

يمكنك التواصل معنا عبر info@ertikaa.com - +201002113261

ما هي مكونات دراسة الجدوى في شركة ارتقاء ؟وهل الدراسة في مكتب ارتقاء معتمدة ؟

كيفية إجراء دراسة جدوى

تتكون دراسة الجدوى المُقدمة من مكتب ارتقاء، من ثلاثة أجزاء رئيسية، مالي، فني، تسويقي، كما يراعي الجوانب القانونية والبيئية للمشروع، والدراسة بالفعل مع شركة ارتقاء معتمدة لدى جهات الدعم والتمويل وتوافي اشتراطات جهاز التمويل في بلدك.

أين مقر شركة ارتقاء لدراسات الجدوى؟

جمهورية مصر العربية، بني سويف المملكة العربية السعودية، الأحساء، الهفوف

لماذا يجب أن تتعامل مع ارتقاء لدراسات الجدوى ؟

تعرف على دراسة جدوى مكتب استشارات ادارية

دقة في العمل والتزام في مواعيد التسليم، وضع خطة لدراسة جدوى احترافية ذات مقاييس عالمية لمشروعك.، مكتب معتمد بمعني أن رأس مال مشروعك في مكانٍ موثوق.، فريق عمل من خبراء ومختصين في الاستشارات الاقتصادية.

شارك:

احصل على دراسة جدوى لمشروعك