Search
Close this search box.

أفضل مكتب دراسات جدوى “ارتقاء”

أفضل مكتب دراسات جدوى

يقوم المستثمرين بضخ الكثير من الأموال بخصوص المشروعات التي يقوموا بتنفيذها. ولكن المشكلة ليست في ضخ الكثير من الأموال، المشكلة تكمن في كيفية الحصول على هذه الأموال وتحقيق عائد ربحي كبير. ولهذا السبب ظهرت وتعددت مكاتب وشركات دراسات الجدوى. وعلى الرغم من وجود عدد كبير ومتزايد إلا أنه تختلف جودة وكفاءة دراسة الجدوى المقدمة للمستثمرين الأمر الذي يسبب لهم خسائر فادحة.

ونهاية للمشروع قبل بدايته، كنتيجة إخفاق وفشل دراسة الجدوى التي تعتبر من أهم الأدوات التي تساعد على نجاح المشروع. وبالتالي تحقيق عائد ربحي كبير. لذلك لابد من الاستعانة بـ أفضل مكتب دراسات جدوى الذي يضم عدد من المحترفين المميزين الذين يستطيعون إعداد دراسة جدوى مميزة وفريدة من نوعها كاملة ووافية لكافة جوانب واتجاهات المشروع، وبالتالي مساعدة المستثمر على تحقيق العائد الربحي الذي ينتظره من تنفيذ المشروع.

بجانب اتخاذ أفضل القرارات الاستثمارية للمشروع. ومن هنا وجب التطرق إلى أهمية دراسة الجدوى التي يتم إعدادها من قبل المختصين والمحترفين الأكفاء.

تعرفوا على أهمية دراسة الجدوى من أفضل مكتب دراسات جدوى معتمد:

– كما تحدثنا في البداية قد انتشر وظهر عدد كبير من المكاتب الخاصة بإعداد دراسات جدوى المشروعات. بعدما أصبح المستثمرين ورواد الأعمال في حاجة ماسة لهذه المكاتب. بسبب ضخهم للكثير من الأموال حيال هذه المشروعات، ولم تكن هناك طريقة تضمن لهم الحصول على الأموال التي تم ضخها لتنفيذ مشروعاتهم بالإضافة إلى عائد ربحي كبير سواء من دراسات جدوى المشروعات. ولكن على الرغم من فوائد وأهمية دراسة الجدوى بخصوص أي نشاط تجاري إلا أنه قد توجد العديد من المشروعات التي كانت نهاية الفشل والإخفاق وناهيك عن الخسائر الفادحة التي تسبب أضرار كبيرة للمستثمر، وعلى الصعيد الأخر يوجد عدد من المشاريع التي لاقت نجاح باهر لم يسبق له مثيل، وبالتالي استطاع المستثمر من استرداد رأس المال الذي تم ضخه في المشروع مع الحصول على عائد ربحي كبير.

– السؤال هنا ما السبب الذي أدى إلى الفشل؟ وما السبب الذي أسفرت عنه النتائج الإيجابية المرضية بالنجاح الكبير والباهر؟ بكل بساطة السبب متعلق بدراسة الجدوى. فإذا تم إعدادها باحترافية ومهنية كبيرة تحققت النتائج الإيجابية، وعلى الصعيد الآخر إذا تم إعدادها بطريقة عشوائية غير مدروسة. بالتأكيد لا ينتج عنها سوى الفشل والإخفاق. ولكن عندما تستعين بمكتب”ارتقاء” أفضل مكتب دراسات جدوى في الوطن العربي. بالتأكيد تستطيع الحصول على النتائج الإيجابية الحقيقية التي تعود بالنفع والفائدة الكبيرة على المستثمر والمجتمع معًا. وهذا لم يكن من فراغ بل راجع إلى خلفية العاملين بداخله من فريق العمل الكبيرة الذين يقومون بإعداد دراسات جدوى المشروعات باحترافية ومهنية كبيرة تمكنكم من الآتي:

  • تحليل البيئة الاقتصادية والتسويقية:

يتم تحليل البيئة الاقتصادية والتسويقية الخاصة بالمشروع بطريقة مميز واحترافية كبير. مما يساعد على فهم مستوى الطلب على منتجات المشروع داخل البيئة التسويق. من خلال معرفة ودراسة المنافسين وحجم الاستهلاك من قبل الجمهور المستخدم لهذه المنتجات عن طريق معرفة خصائصه الديموغرافية. بما في ذلك ميولهم واتجاهاتهم واحتياجاتهم. وبالتالي العمل على تقديم منتجات من سلع وخدمات تساعد على تلبية احتياجات الجمهور المستهدف طبقًا لرغباته واحتياجاته.

  • دراسة نقاط القوة والضعف:

وأيضًا يتم معرفة نقاط القوة والضعف الخاصة بالمشروع بجانب معرفة حجم المخاطر والتهديدات التي ربما تسبب مشكلات للمشروع في أي مرحلة من مراحل التنفيذ الخاصة به. وأيضًا الوصول إلى الفرص التي تعزز من نجاح المشروع واستغلالها أفضل وأنسب استغلال بما يحقق أهداف المستثمر وطموحاته.

  • تحديد القرار الاستثماري:

مساعدة المستثمر على معرفة مدى ملائمة المشروع في ظل الظروف السائدة التي تحياها البلاد في الوقت الراهن سواء أن كانت مرتبطة بالاقتصاد أو بالسياسة، فكلاهما يؤثر ويتأثر بالآخر، من خلال تقديم معلومات وإحصائيات وافية عن البيئة المحيطة، وبناءً على الإحصائيات والتحليلات التي يتم تقديمها يستطيع المستثمر معرفة إذا كان من الأفضل تنفيذ المشروع في هذه الفترة دون غيرها أم لا، وفي حال أسفرت النتائج عن جدوى هذه الفترة دون غيرها لتنفيذ المشروع يتم العمل على اختيار أنسب الأوقات لتدشين وظهور المنتجات في الأسواق.

ومن هنا تظهر أهمية دراسة جدوى أي مشروع التي تساعد على إنارة بصيرة وعقلية صانع القرار” المستثمر”. ومعرفة حجم المكاسب والأرباح، وحجم الخسائر إن وجدت.​

الخلاصة:

تعتبر دراسة الجدوى بمثابة توقع لمستقبل باهر لفكرة المشروع التي يريد المستثمر تنفيذها على أرض الواقع. ولكي يستطيع المستثمر الوصول إلى النتائج الحقيقية المطلوبة التي يريد الحصول عليها لابد من الاستعانة بمختصين من مكتب “ارتقاء” أفضل مكتب دراسات جدوى في الوطن العربي للحصول على دراسة جدوى تم إعدادها بطريقة مميزة وأكثر كفاءة وحرفية لمساعدة المستثمر فقط على تحقيق أحلامه وطموحاته بخصوص الفكرة الاستثمارية، لذلك إذا رغبت في الحصول على الخدمة يمكنكم مراسلتنا عبر الواتساب.

ماذا تعرف عن مكتب ارتقاء ؟

ما هو تحليل الجدوى الاقتصادية من مكتب استشاري لدراسة جدوى؟

مكتب ارتقاء هو من اهم مكاتب دراسات الجدوى يعمل بالتعاون مع شركات دراسات جدوى في دول أخري مثل المملكة العربية السعودية، ولديه فريق احترافي له خبرة 10 سنوات في مجال الاستشارات الاقتصادية.

كيف أتواصل مع مكتب ارتقاء لدراسات الجدوى؟

فوائد دراسة الجدوى من مكتب دراسة جدوى في ليبيا

يمكنك التواصل معنا عبر info@ertikaa.com - +201002113261

ما هي مكونات دراسة الجدوى في شركة ارتقاء ؟وهل الدراسة في مكتب ارتقاء معتمدة ؟

كيفية إجراء دراسة جدوى

تتكون دراسة الجدوى المُقدمة من مكتب ارتقاء، من ثلاثة أجزاء رئيسية، مالي، فني، تسويقي، كما يراعي الجوانب القانونية والبيئية للمشروع، والدراسة بالفعل مع شركة ارتقاء معتمدة لدى جهات الدعم والتمويل وتوافي اشتراطات جهاز التمويل في بلدك.

أين مقر شركة ارتقاء لدراسات الجدوى؟

جمهورية مصر العربية، بني سويف المملكة العربية السعودية، الأحساء، الهفوف

لماذا يجب أن تتعامل مع ارتقاء لدراسات الجدوى ؟

تعرف على دراسة جدوى مكتب استشارات ادارية

دقة في العمل والتزام في مواعيد التسليم، وضع خطة لدراسة جدوى احترافية ذات مقاييس عالمية لمشروعك.، مكتب معتمد بمعني أن رأس مال مشروعك في مكانٍ موثوق.، فريق عمل من خبراء ومختصين في الاستشارات الاقتصادية.

شارك: